إيران المجوسية تصب جام غضبها على مثلث الموت انتقاماً من فشلها الذريع في معركة الحسم المزعومة

رسالة الخطأ

Notice :Undefined offset: 1 في shurly_rate_limit_allowed() (السطر 627 من /home/alfurq4n/public_html/sites/all/modules/shurly/shurly.module).
فبراير 26, 2015 / 0 comments

تقرير الظهيرة يتناول الوضع الميداني في مثلث الموت :

معركة طاحنة تدور رحاها منذ ليلة اﻷمس على جبهة سلطانة وحمريت والهبارية وتلول فاطمة في مثلث الموت .. فالحشود البرية ومرتزقة إيران مدعومة بالقذائف والمدافع والطيران والتي يعمل على إعدادها من أكثر من ثلاثة أشهر لم تستطع التقدم إلا بضعة امتار في جبهات المنطقة الجنوبية المحررة على امتدادها من الغرب إلى الشرق .
ومنذ ليلة الأمس حتى ساعة إعداد تقريرنا هذا قام قسم الرصد في مكتب الفرقان الإعلامي برصد :
أكثر من 850 قذيفة حتى اللحظة ، 25 صاروخ في الساعة ، يتم إطلاقها من اللواء 121، والفوج 137، وجبل سلح الطير ، وتلة أبو الثغالب وهذه الثكنات كلها تقع في ريف دمشق الغربي، كما تم رصد أكثر من 30 غارة بطيران الميغ تنطلق من مطار المزة العسكري وتستهدف كلاً من البلدات التالية: الهبارية (تل قرين) وسلطانة وكفر شمس (تل العلاقية) وكفر ناسج، طبعاً براميل الموت صارت اعتيادية بالنسبة لبلدات مثلث الموت فهي يومية .
جانب من رصد الصواريخ التي تنهال على بلدات مثلث الموت:

كل هذا اﻹجرام في ظل صمت دولي عن احتلال سوريا من قبل إيران .
ولكن .. أبدا ما كانت القوة مع صاحب العدة ، بل هي اليوم أقوى وأصلب وأنجح مع صاحب العقيدة الأسمى ، فرغم كل ما ذكر لم يتقدموا مترا واحدا في هذه الجبهات وقذائفهم وصواريخهم تستقبلها أرض الجبهات بصمووووود عجيب من قبل اﻷبطال .
عليكم أبها المتابعون لشان ثورتنا أن تهتموا بهذه الصرخة صرخة مجاهد من قلب الحدث .

المجاهدون الصادقون اليوم  لن يتوانوا بتاتا في صد عدوان اﻷسد وإيران ،  وعدسة كمرتنا ترصد ذلك بدقة وإتقان ..  ونتمنى السلامة والنصر لمراسيلنا ومجاهدينا في الميدان فهم اليوم أشجع الشجعان ..
اللهم أكرمهم بنصرك وتأييدك يا قوي يا عزيز

المكتب الإعلامي لألوية الفرقان