ملخص لآخر التطورات في ريف دمشق الغربي والقنيطرة ودرعا | 8/2/2015

فبراير 08, 2015 / 0 comments

حشود ضخمة في مقر قيادة اللواء 121 حيث أطلقت قوات النظام مدعومة بمقاتلي "حزب الله" اللبناني والحرس الثوري الإيراني عملية عسكرية واسعة بهدف السيطرة على نقطة تلاقي ثلاث محافظات جنوب سوريا.القنيطرة درعا ريف دمشق الغربي
ومن خلال عمليات الرصد والمتابعة واستنادا لبعض المعلومات قدرت هذه الحسود بـ :
1 - 4500 من المرتزقة ( من بينهم شبيحة حزب اللات وايران )
2 - 200سيارة دفع رباعي
3 - 8 راجمات صواريخ
4 - بالاضاف الى اربع مطارات حربية مشاركة بالعملية
5 - فوج المدفعية 137 بمنطقة خان الشيح
6 - 65 دبابة متنوعة
7 - مجموعة اتصالات واجهزة تنصت وتشويش .

حيث قامت قوات النظام المدعومة بحزب اللات الشيعي بالتسلل الى تل مرعي في الريف الدمشقي الغربي في ساعات الليل المتأخر وتم التصدي لهم من خلال كمائن نصبها المجاهدون و تم تدمير سيارة تابعة لحزب اللات وقتل من فيها وبعد انسحاب قوات النظام من التل خائبين قامت عصابات الاسد بقصف التل بالمدفعية الثقيلة والصواريخ وعمدت قوات النظام الى حرق المنطقة بالكامل قبل دخول الجيش النصيري الى التل والسيطرة علية وكانت حصيلة الاشتباكات الدائرة على محيط التل مقتل اكثر من عشرة عناصر من حزب اللات اللبناني وجرح مايقارب خمسة عشر اخرين .
كما تم تأكيد مقتل أكثر من عشرة عناصر من قوات النظام وإصابة عدد آخرين جراء الاشتباكات الدائرة في بلدة "دير ماكر" وسط تعرض تلك المناطق لقصف بالمدفعية الثقيلة وصواريخ "أرض _ أرض". وتسعى قوات النظام من خلال هذه العملية احباط محاولات فصائل الجيش الحر التمكررة في كسر الحصار المفروض على مناطق في ريف دمشق الغربي الجنوبي، إلى جانب قطع طريق الإمداد للفصائل المجاهدة ، والتمهيد لاستعادة السيطرة على" تل الحارة" الاستراتيجي ".
وارتقى خلال هذا اليوم بطلنا المغوار ابو فارس قائد سرية الهندسة في ألوية الفرقان رحمه الله وتقبله في عليين .